عاجلمال و أعمال

فى سويسرا بلاد المصارف .. ارتفاع معدلات الفقر 10 % في عام

في سويسرا البلد الغني، لا يتوقف الفقر عن التقدم، إذ بلغت أعداد الفقراء 675 ألف شخص في 2017، بزيادة 10 في المائة في عام واحد

وتظهر أرقام مؤسسة “كاريتاس”، التي تسعى إلى إصلاح نظام الرعاية الاجتماعية، أن الفقر يتزايد في البلاد بلا انقطاع منذ 2014، فبينما كان معدله لا يتجاوز 6.7 في المائة في هذا العام، ارتفع إلى أكثر من 8 في المائة في 2017

وفيما دخل 60 ألف شخص إضافي دائرة الفقر بين عامي 2016 و2017، اعتبرت “كاريتاس” هذا التطور أكثر مدعاة للقلق من البطالة، التي وصلت اليوم إلى أدنى معدل لها (2.6 في المائة) خلال عشرة أعوام

وتقول المؤسسة إن تصاعد نسبة الفقر وهبوط نسبة العاطلين عن العمل في الوقت ذات، مؤشر قوي يؤكد أنه ليس جميع الناس يستفيدون من الحالة الاقتصادية الجيدة للبلاد

واستقر معدل البطالة في نهاية فترة الحق بالتمتع بمدة التعويض عن العطل على مستوى عال في 2018، وحسب أرقام المؤسسة، فإن حالة عدم اليقين بشأن ديمومة العمل لا تزال تتزايد

وفي العام الماضي، كان هناك 360 ألف شخص يرغب في العمل، لكنهم لم يجدوا وظيفة بمعدل مشاركة أعلى، كما كانت النساء في هذه الفئة الأكثر عرضة لهذه الحالة بثلاثة أضعاف من الرجال

وعموما، فإن احتمالات العمل لبعض الوقت أو من 20 إلى 40 في المائة (أي من يوم إلى يومين في الأسبوع) أكبر بثلاث مرات لدى الإناث من الذكور، ونتيجة لذلك، فإن تقاعد المرأة يقل في المتوسط 37 في المائة عن معاش الرجل

كما تؤثر أقساط التأمين الصحي في ميزانيات الأسر المعيشية، ففي حين تضاعفت أقساط التأمين أكثر من الضعف خلال الأعوام الـ20 الماضية، زادت الأجور الحقيقية 14 في المائة فقط خلال الفترة نفسها

وفي معظم المقاطعات السويسرية، ينفق المؤمن عليهم صحيا في المتوسط بين 15 و18 في المائة من دخلهم على أقساط التأمين، أي أعلى بكثير من الحد الأقصى البالغ 8 في المائة الذي حددته الحكومة الاتحادية

وفي ضوء هذا التدهور المستمر، عالجت “كاريتاس” مسألة المساعدة الاجتماعية، مشيرة في بيان حول الفقر في سويسرا، إلى أن “هناك بالتأكيد حاجة إلى الإصلاح، خاصة أن المساعدة الاجتماعية الآن أكثر بكثير من الحد الأقصى لما تضمه صناديق شبكة الأمان الاجتماعي، التي كثيرا ما يستشهد بها. وأضافت أنه ينبغي زيادة القاعدة المالية لصناديق دعم الأمن الاجتماعي، واستيعاب المخاطر الاجتماعية، التي لا يغطيها التأمين الاجتماعي

وفي آخر مؤشر أعدته المدن السويسرية، ظهر أن خطر الاعتماد على المساعدة الاجتماعية يزداد بشكل حاد من سن 46 عاما

كما ازدادت مخاطر الحاجة، التي يتعرض لها كبار السن في الأعوام الأخيرة، ويعتمد الناس الآن على المساعدة الاجتماعية لما متوسطه أربعة أعوام تقريبا من العمر المتوسط للإنسان في البلاد (80 – 84 عاما)، أي عشرة أشهر زيادة عن المعدل قبل عقد مضى

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

?>
error: Content is protected !!