حوادثعاجل

ذئب بشري يغتصب طفلة والصدفة تقود إلى اكتشافه

قادت الصدفة إلى اكتشاف مغتصب طفلة، بينما كانت تسير مع والدها في أحد شوارع مدينة السويس (شرقي مصر).

وتعود تفاصيل الواقعة إلى قبل 10 أيام عندما كانت الطفلة تشتري بعض الاحتياجات لوالدتها من محل بقالة قريب من المنزل، وبينما كانت عائدة تفاجأت بشاب في العقد الثالث من عمره يشهر سلاحًا أبيض في وجهها وأجبرها على السير معه بعدما أوهمها بأنه أمين شرطة سيصحبها إلى القسم.

وقام المتهم باقتياد الطفلة إلى إحدى العمارات، حيث هتك عرضها تحت تهديد السلاح وسط رعب الطفلة وبكائها المتواصل.

ورفص والد الضحية إبلاغ الشرطة لمدة 10 أيام كاملة خوفًا من تداول ما حدث بين الناس، والتشهير بها في حالة تقديم بلاغ رسمي لتعرض الطفلة لواقعة اغتصاب، وفق صحيفة “الوطن”.

وأثناء سير الطفلة بصحبة أبيها بالشارع رأت المتهم، وأشارت إليه قائلة: “هو ده المجرم يا بابا”، فسارع والد الضحية إلى الاتصال بالشرطة، وتم القبض على المتهم، وأحيل إلى النيابة العامة.

وقال المتهم الذي يعمل “ترزي” في التحقيقات: “الشيطان صورها لي امرأة مكتملة الأنوثة، واصطحبتها إلى عقار بأحد شوارع حي السويس بعدما أوهمتها أني أعمل أمين شرطة سأصطحبها إلى القسم، وارتكبت فعلتي وأنا أحمل كتر (سلاح أبيض) في وجهها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

?>
error: Content is protected !!