مقالات الرأى

لبنى زيدان تكتب:  كل نور تتركه داخل احدهم يضيئك ….



كثير من الأوقات نصدر أحكام على الناس من شكلُهم ، نوعية ملابسهم ، طريقة كلامهم أو حتّى من بعض الأخبار التي سمعناها عنهم من هنا أو هناك ….

هناك أوقات كثيرة نتأثر بكلام البعض ونبدأ بإشارة أصابع الإتهام ، ونجرح ، نعطي صفات وفي الغالب دون أن نتعرف عليهم ونختبرهم عن قرب.
وبكل الأحوال، ليس هناك احد منا يعرف حق المعرفة كل إنسان كيف عاش حياته . ما هي الصعوبات والتّجارب التي مر بها … . وحتّى لو عرفنا ، لن نستطيع ان ندرك لاننا لسنا في مكانهم ولم نشعر بما شعروه … .
كتير من النّاس بقلوبهم وجع وقهر…. الكثير منهم يعيشون عذاب ويتألمون بصمت… كثير من يحاربون حتى يكونوا محبوبين ومقبولين من الغير …. كثير منهم يشتكون لله … ، أو من يدينون أنفسهم … الكثير منهم يعانون من الأمراض الجسدية أو النفسية ويكبتون بداخلهم ….
يا ليت نتعلم ان نحبّ…. لكن نحبّ! بلا شروط!
يا ليت أن نتذكر أن كل مخلوق هو ضعيف،ويخوض حرب كبيرة بأعماقه ….
يا ليت نقابل غيرنا بإبتسامة أخوّة، بنظرة حنان، بكلمه محبة …
يا ليت ان نكون قادرين على فهم الحقيقة … وهي أن حتى النّاس الذين أذونا هم بشر مجروحون ، وليس عندهم القدرة على الحب … لانهم لم يذوقوا طعم الحب ……
يا ليت نقبل نرجع لإنسانيّتنا ونعترف ، انه قبل إصدار الحكم على غيرنا، أن الجميع يخطأ والبشر خطاء بطبعه ….
يا ليت قبل أن نرى القشّة بعين أخوتنا ، ان نستطيع رؤية الخشبة التي بأعيننا .
يا ليت … وكما قال المثل الإنجليزي…
‏You think you know them.
‏Guess what?
‏You don’t!!!

اظهر المزيد
?>
error: Content is protected !!
إغلاق