حوادثعاجل

تدهس الحلاق بسيارتها لأن قصة شعر ابنها لم تعجبها!

استشاطت الأم غاضبة من طريقة قص شعر ابنها، البالغ من العمر ثماني سنوات، فقامت بدهس الحلاق بسيارتها.

تعود تفاصيل الواقعة إلى يوم الأربعاء الماضي، عندما اصطحبت روبي ديلجاديلو (28 عامًا)، ابنها لأحد محلات الحلاقة بولاية كاليفورنيا لقص شعر ابنها.

غير أنه وبعد الانتهاء من الحلاقة، لم يعجبها قصة الشعر، لتعود إلى المحل ثانية، وتقوم بركل الباب بقدمها، وتجادلت مع الحلاق براين مارتن.

وعندما خرج مارتن لالتقاط صورة من لوحة سيارتها، صدمته بسيارتها، ليرتطم بزجاج المحل.

وقال شاهد عيان: “لقد أخذت الطفل لتقص شعرها، لكنها سرعان ما عاد، بعد أن اشتكت من قصة شعره، ودخلت في جدال مع الحلاق”، مضيفًا: “رأيت السيارة تتحرك وتتراجع وتنطلق بسرعة كبيرة” لتصدم الرجل.

وأصيب الحلاق بكسر في الساق، ونقل إلى مركز “جون موير” الطبي صباح الخميس، بحسب ما نقلت صحيفة “ذا صن” البريطانية.

وقال عبر حسابه على “فيس بوك” بينما كان يرقد بالمستشفى، إنه كان يصلي من أجل “السيدة التي أصابته، والتي قال إن لديها ولدين صغيرين في سيارتها عندما انطلقت لتصدمه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

?>