أخبار مصرعاجل

السيسي: بعض الدول استخدمت الإرهاب لتحقيق أهداف ومصالح سياسية

وجّه الرئيس عبدالفتاح السيسي الشكر والتقدير للمشاركين في الجلسة الأولى “تقييم تجربة مكافحة الإرهاب محليا وإقليميا”، ضمن فعاليات الجلسة الأولى من المؤتمر الوطني الثامن للشباب، قائلا: “أشكر الثراء الكبير الذي تم من خلاله مناقشه هذا الملف”.

وقال السيسي خلال كلمته إنّ السنوات بين 1980 حتى 1989، استخدمت بعض الدول الإرهاب لتحقيق مصالح سياسية وأهداف سياسية، بعيدًا عن الشرعية الدولية وعن الصدام مع الدول الكبيرة، مضيفا: “لما النهارده عاوز أخش في مواجهة، ممكن تترتب عليها صدام كبير جدًا، يبقى الإرهاب هو الوسيلة الناجحة اللي ممكن تستخدم لتحقيق الأهداف، ده تفكير بعض الدول”.

وأشار الرئيس إلى أنّ هذه الفترة انتهت بسقوط الاتحاد السوفيتي في ذلك الوقت، موضحًا أنّ الإرهاب لا يمكن أن يّكبر ويتم ترويج أفكاره إلا إذا كانت تتبناه دول.

وتشهد النسخة الثامنة من المؤتمر الوطني للشباب، التي انطلقت تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي صباح اليوم، جلسة رئيسية تحت عنوان “تقييم تجربة مكافحة الإرهاب محليًا وإقليميًا”، تنطلق عبرها الرؤية المصرية في مكافحة الإرهاب من موقف راسخ وثابت تتبناه مصر، بأنَّ التنظيمات الإرهابية على اختلافها تمثل تهديدًا متساويًا، وتنهل أفكارها من ذات المعين الفكري الذي يحض على العنف والقتل وترويع الآمنين.

وتعد المؤتمرات الوطنية للشباب ملتقيات دورية للحوار المباشر بين الشباب المصري وممثلين عن الحكومة المصرية ومؤسساتها المختلفة تحت رعاية الرئيس السيسي، كما أنَّها تمثل منصة تفاعلية رفيعة المستوى للتواصل المباشر بين قيادة الدولة، وجميع أطياف الشعب المصري، خاصة فئة الشباب الذي يمثل أكثر من نصف سكان مصر.

jo
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

?>
error: Content is protected !!
إغلاق