مقالات الرأى

د محمد عرفه يكتب : الإسلام دين الرحمة

كتب : عماره محمد

يقول فضيلة الشيخ الدكتور محمد عرفه إمام وخطيب مسجد اسمانيا الشرقي مركز شبراخيت بالبحيرة

اعلم اخي الحبيب أن الإسلام دين عظيم فما امر الإسلام بظلم ولا قتل ولاتعدي على الغير لأن ديننا دين الرحمه والعدل والسماحه وان يتراحم الناس فيما بينهم فقال تعالي لنبيه فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك فاعف عنهم واستغفر لهم وشاورهم في الأمر.

فكان الحبيب صلى الله عليه وسلم رحمة مهداه ونعمة مسداه.

لما استشهد سيدنا حمزه بن عبدالمطلب عم رسول الله صلى الله عليه وسلم فامرت هند بنت عتبه أن يأتوا بقلبه وكبده ليمثلوا به فحزن النبي صلى الله عليه وسلم وأراد أن ينتقم لعمه فقال لافعلن بهم كذا وكذا فنزل جبريل الأمين من لدن رب العالمين بقران كريم يخاطب سيد الأنبياء والمرسلين. ادع الي سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنه وجادلهم بالتي هي أحسن احسن ان ربك هو أعلم بمن ضل عن سبيله وهو اعلم بالمهتدين وان عاقبتم فعاقبوا بمثل ما عوقبتم به ولأن صبرتم لهو خير للصابرين واصبر وما صبرك إلا بالله ولا تحزن عليهم ولا تك في ضيق مما يمكرون ان الله مع اللذين اتقوا واللذي هم محسنون.

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم . الراحمون يرحمهم الله ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء.

كان النبي صلى الله عليه وسلم يجلس مع أصحابه يوماً فمرت جنازه لرجل يهودي فقام النبي صلى الله عليه وسلم لها عند مرورها فقال رجل يارسول الله انها جنازه لرجل يهودي قال اوليست نفس خلقها الله عز وجل قال نعم قال قمت للذي خلقها. فصدق رب العالمين حينما قال ونفس وما سواها فالهمها فجورها وتقواها قد افلح من زكاها وقد خاب من دساها.

فالله عز وجل الرحمن الرحيم قال في حديثه القدسي. انا الرحمن خلقت الرحم وجعلت لها اسما من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها قطعته.

جاء النعمان ابن بشيرالي النبي صلى الله عليه وسلم فوجده يقبل الحسن او الحسين فقال يا رسول الله إن لي عشرة اولاد من الذكور ما قبلت أحدهم قط قال إنها الرحمه من لا يرحم لا يرحم.

اظهر المزيد
?>
error: Content is protected !!
إغلاق