عاجلعرب وعالم

أمير المدينة المنورة يرسم البسمة على شفاة طفل مصري فقد والديه فى حادث

للانسانية عنوان ، اسمه أمراء السعودية . فلا يمكن أن يكون هناك موقف انسانى او عمل خيرى الا وتجدهم فى المقدمة . ولا يتخلف المواطن السعودي نفسه عن موكب الانسانية ، فتكون الحفاوة ومد يد الخير من الاشقاء فى السعودية دائما هى السمة المميزة لهذا الشعب المضياف.

عايشنا هذا لحظة تكريم السعوديين لمدرس مصري قضى 30 عاما يقدم خبراته التعليمية للتلاميذ . واليوم نعايشه بحضور الأمير فيصل بن سلمان، أمير منطقة المدينة المنورة بالمملكة العربية السعودية، وتفاعله مع قضية الطفل المصري عبدالعزيز، الذي فقد والديه بحادث سير بالمملكة.

فقد زار الأمير فيصل الطفل عبدالعزيز الذي يتلقى العلاج بمستشفى الملك فهد، نتيجة إصابة ألمت به بعد حادث سير تعرض لها ووالديه، وأهداه الأمير المصحف الشريف. ووجه أمير المدينة بتقديم كافة الخدمات والرعاية للطفل حتى شفائه، بحسب الحساب الرسمي لإمارة المدينة المنورة عبر «تويتر».

وعبدالعزيز هو طفل مصري يعيش مع والديه بالسعودية، وتعرضوا جيمعا لحادث سير في 20 يوليو الجاري، ما أسفر عن وفاة الأبوين، وإصابة الطفل، وتم نقله إلى مستشفى الملك فهد الطبية لتلقي العلاج. وتلقى الطفل عبدالعزيز دعمًا كبيرًا من سكان المدينة المنورة وعدد كبير من جمعيات التنمية الاجتماعية، حيث داوموا على زيارته وتقديم الدعم النفسي له بالمستشفى طيلة الأيام الماضية.

ودشن مغردون هاشتاج #لست_وحدك_ياعبدالعزيز عبر تويتر؛ لتقديم الدعم النفسي للطفل الذي فقد والديه بشكل مأساوي، ورسم البسمة على وجهه، وأستكمل الدعم المقدم للطفل المصري زيارة أمير المدنية المنورة له أمس بالمستشفى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

?>
error: Content is protected !!
إغلاق