مقالات رأي

جمال حسن يكتب: زواج الكتابي بمسلمة !!

يخرج علينا من وقت إلي آخر بعض المنسوبين إلي مؤسسة الأزهر الشريف بفتاوي لا طائل منها إلا إثارة الفتنة في المجتمع و ذلك في أمور قد أثيرت من قبل و قال فيها علماء الأمة كلمتهم و أغلقوا باب الجدل فيها …

كان آخر تلك الفتاوي المشبوهة هو فتوي أطلقتها أستاذة العقيدة و الفلسفة السابقة بجامعة الأزهر آمنة نصير بعدم جواز زواج المسلمة من كتابي و كأننا نشهد مراسم تلك الزيجات كل يوم و هو مالا يحدث ، و سرعان ما تلقف إعلام الخيانة بقطر و تركيا تلك الفتوي لإثارة البلبلة و الفتنة بيننا و بين إخوتنا الأقباط و قد نسي هؤلاء الأغبياء أننا أقوي من ذلك و أننا و كما فوتنا الفرصة طيلة قرون علي أعدائنا لشق صفوفنا ، سنفوتها عليهم و لن ينالوا أبدًا أغراضهم الخبيثة…
كان علي صاحبة الفتوي أن تحض الناس علي عدم المغالاة و التعنت فيما يتعلق بالمهور و تكاليف الزواج لتقليل نسبة العنوسة و العزوبية بين شاباتنا و شبابنا و مساعدتهم علي بناء أسرة حفاظا لهم من الفتنة لا أن تثرثر في أمور لا طائل منها بحثاً عن الأضواء بأي ثمن …
كذلك علي الدولة أن تمنع كل من أراد أن يفتي من غير المختصين خاصة و لدينا داراً للإفتاء بها علماء أجلاء يتحملون مسؤولية فتاواهم
حفظ الله مصر و حماها من كل شر .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى