حوادثعاجل

الحادث مدبر لإغتيال رجل الأعمال ياسين عجلان.. مصدر أمنى يوضح

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بعض الأخبار التي تدعي مقتل رجل الاعمال ياسين عجلان وان الحادث مدبر ، وأنه لم يكن حادث سير وإنما كان حادثا مدبرا من قبل بعض أعدائه.

ونفي مصدر أمني مسئول هذه الانباء مؤكدا إن رجل الأعمال الشهير ياسين منصورعجلان، لقي مصرعة على طريق “القاهرة إسكندرية” الصحراوي، وذلك بعد انفجار الإطار الأمامي لسيارته، وكان برفقته زوجته وسائقه الخاص، واللذان تم نقلهم إلى المستشفى بعد إصابتهما بإصابات خطيرة متفرقة بأنحاء الجسم.

وانتقل رجال النيابة العامة إلى موقع الحادث للوقوف على أسبابه، وتبين أن الحادث نتج عن انفجار أحد إطارات السيارة أثناء سيرها على طريق القاهرة إسكندرية الصحراوي.

وأكد المصدر الامنى أن عجلة القيادة قد اختلت من يد السائق الخاص مصطفى عبد الحميد إبراهيم، 28 عاما، والمقيم كفر الزيات، ما أدى إلى انقلاب السيارة التي كانت تقل رجل الأعمال ياسين عجلان وزوجته، وذلك بالكيلو 93 طريق الإسكندرية القاهرة الصحراوي دائرة وادي النطرون.

وأشار المصدر إلى أن الحادث أدى إلى وفاة رجل الأعمال ياسين عبد الفتاح عجلان، وإصابة السائق بكدمات وسحجات متفرقة، وأميرة حازم الشريف، زوجة رجل الأعمال، ونقلهم المستشفى للخضوع للفحوصات الطبية وتلقي العلاج اللازم.

وانتقل إلى موقع الحادث قوة أمنية من مركز شرطة وادي النطرون، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وتحرير المحضر رقم 996 جنح وأدى النطرون، وجارٍ إخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيقات وإصدار تصريح الدفن لرجل الأعمال.

ولقي ياسين عجلان، رجل الأعمال، مصرعه إثر انقلاب سيارته على الطريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي، بينما أصيبت زوجته وسائق سيارته بجروح متفرقة بأنحاء الجسم.

وتلقى اللواء محمد والي، مدير أمن البحيرة، بلاغًا من شرطة النجدة، يفيد انقلاب سيارة ملاكي بطريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي دائرة مركز شرطة وادي النطرون، وتوفي شخص وإصابة اثنين آخرين.

وبالانتقال والفحص تبين أن السيارة ملك رجل الأعمال ياسين منصور، 68 عامًا، والذي لقي مصرعه في الحال، بينما أصيبت زوجته أميرة حازم، 58 عامًا، ومصطفى عبد الحميد، 28 عامًا، سائق السيارة، وتم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة لتولي التحقيقات.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى