محافظات

مدير تعليم البحيرة يجتمع بمديري العموم ومديري الإدارات للاستعداد لامتحانات الفصل الدراسي الأول

كتب : عماره محمد

 

وجه الأستاذ الدكتور محمد سعد محمد وكيل وزارة التربية والتعليم بمحافظة البحيرة بضرورة الالتزام التام بالقوانين والقواعد المنظمة للامتحانات والمقرر إنعقادها بداية من يوم الاحد الموافق 4/1/2020 جاء ذلك خلال كلمته التى ألقاها سيادته فى الإجتماع الذى عقده صباح اليوم السبت الموافق 14/12/2019 بقاعة الإجتماعات بالمديرية المركزية، مع مديرى العموم ومديري الإدارات التعليمية والنوعية وموجهي عموم المواد الدراسية للوقوف على الإستعدادات النهائية لإستقبال إمتحانات الفصل الدراسى الأول.

– كما أكد على ضرورة الإلتزام بإختيار مقرات لمراكز توزيع الأسئلة وتجميع أوراق الإجابة وإتخاذ الإجراءات الكافية لتأمين سلامة الأسئلة وعدم تغيير تلك المقرات إلا بعد الرجوع للأمن وضرورة تجهيزها والإلتزام التام بأعمال الصيانة البسيطة من كهرباء ودورات مياه و—-إلخ طبقاً للقواعد والضوابط المنظمة.

– التنسيق التام مع الشرطة والأمن في وضع خطة لتأمين المدارس والمباني التعليمية وتعبئة كافة الموارد بالمحافظة لتهيئة المناخ المناسب الذى يضمن آداء الطلاب للامتحان في جو من الهدوء والانضباط بما يحقق مبدأ تكافؤ الفرص.

– كما أكد سيادته بضرورة مواجه الغش بكافة الطرق للقضاء عليه ومحاسبة من يقوم بالغش طبقا للقوانين المنظمة لذلك، وسرعة الانتهاء من وضع أسئلة الامتحانات، وطباعتها، وضرورة الالتزام بمواصفات الورقة الامتحانية، وأن تكون مناسبة للوقت المتاح للإجابة، وعدم اشتمال الأسئلة على أي جزء سياسي والاستعداد التام من خلال تشكيل لجان النظام والمراقبة وإعلان الجداول وأرقام الجلوس للطلاب.

– وفى ذات السياق أكد سيادته على ضرورة تشكيل غرفة عمليات رئيسة بديوان المديرية وكذلك غرف عمليات فرعية في كل إدارة لمتابعة الامتحانات، وضرورة الإبلاغ الفوري عن أي طارئ يحدث خلال الامتحانات، وسرعة التواصل مع السادة مديري المدارس للمساعدة في مواجهة أي مشكلة قد تحدث أثناء انعقاد الامتحانات، وأن يتحمل كل مسئوليته أثناء سير الامتحانات، وعلى وجود موجه مقيم أثناء انعقاد الامتحانات مصدرًا تعليماته بتوفير جو من الهدوء للطلاب خلال الامتحانات وتوفير كافة السبل لمرور الامتحانات دون حدوث أي معوقات.

– كما شدد علي ضرورة الالتزام بعدم دخول التليفون المحمول الي اللجان ومحاسبة كل من يتجاوز تلك التعليمات.

– تحقيق معايير الجودة في جميع أعمال التصحيح ورصد الدرجات وعدم انفراد معلم واحد بتصحيح جميع الأسئلة ومراعاة السرية التامة خلال عملية رصد الدرجات وتوحيد الشيتات الخاصة بالدرجات وعدم إستخراج اى نتيجة من الكنترولات قبل إعتمادها.

– كما شدد سيادته على عدم إعطاء الشهادات الخاصة بالإمتحانات إلى العمال لتسليمها لأولياء الأمور مقابل مبالغ مالية ويتم الإعلان عنها فوراً فى مكان ظاهر بالمدرسة وتنفيذ الأمر الإدارى 29 الصادر فى هذا الشأن.

– فى نهاية الإجتماع شكر جميع السادة الحضور و وجههم بأن المرحلة الإمتحانية من أهم مراحل العملية التعليمية حيث يتم تحديد فيها مستويات الإنجاز لكل أطراف العملية التعليمية من طلاب ومعلمين ومدارس وإدارات تعليمية كما أن هذه المرحلة تحتاج قدر كبير من اليقظة والعمل المخلص وتوافر روح الفريق والنزاهة في كل مراحل العملية الإمتحانية بدءاً من تجهيز مقار اللجان و حتى إعلان النتيجة وقبول وفحص التظلمات.

اظهر المزيد
?>