حوادثعاجل

المحظوظة.. سيدة تعثر على بطاقة رقم قومي لشبيهة لها.. وتسحب مليون جنيه من حسابها البنكي

أوقعت الصدفة بطاقة رقم قومي لسيدة تمتلك حسابا بنكيا برصيد كبير، في يد مجرمة استغلت التشابه بينها وبين صاحبة البطاقة، وقررت سرقتها فاتجهت لأحد البنوك وطلبت قرضا بقيمة 20 ألف جنيه، وقدمت البطاقة التي عثرت عليها للبنك، وحصلت بالفعل على القرض مستغلة التشابه الكبير بينها وبين صاحبة البطاقة.

واكتملت الصدفة، عندما سألها موظف البنك -الذي لم يشك للحظة أن من تقف أمامه ليست صاحبة البطاقة- عن وديعة لها في البنك، فطلبت معرفة رصيدها ففوجئت برقم خيالي، وقررت سحب مبالغ طائلة بضمان الوديعة لكن على دفعات، حتى وصل إجمالي المبلغ المسحوب مليون جنيه تقريبا.

وقالت وزارة الداخلية، في بيان، إن الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، تلقت بلاغا من مسئول أحد البنوك، بتضرر عميلة بالبنك من إجراء العديد من عمليات السحب والإيداع والحصول على قروض شخصية بضمان أموالها المودعة بحسابها البنكي دون علمها.

وتبين قيام إحدى السيدات بالتقدم لفرع البنك ببطاقة الرقم القومي الصحيحة الخاصة بعميلة البنك، والحصول على قرض شخصي 20 ألف جنيه، وقرض آخر 320 ألف جنيه، وإجراء العديد من عمليات السحب من حساب عميلة البنك من ذات الفرع بلغ إجماليها 935 ألف جنيه.

وأسفرت تحريات ضباط إدارة مكافحة الجرائم المصرفية المُكثفة والميدانية، عن أن وراء ارتكاب تلك الواقعة سيدة حاصلة على دبلوم – مقيمة بدائرة قسم شرطة ثان مدينة نصر بالقاهرة – سبق اتهامها والحكم عليها في 14 قضية “نصب، استيلاء، شيكات”، ومالك ورشة لتصنيع المعادن- مقيم بمنشية ناصر بالقاهرة “نجل عمها وخطيبها”.

واستغلت عثورها على بطاقة الرقم القومي الخاصة بعميلة البنك وقامت باستخدامها في الحصول على قرض متناهي الصغر 20 ألف جنيه من فرع البنك، واكتشفت أثناء تواجدها بالبنك وجود رصيد ضخم بحساب العميلة بالبنك، فقامت باستغلال التشابه الموجود بينهما، وعمل وديعة إدخارية بمبلغ (350 ألف جنيه) والحصول على قرض بضمان تلك الوديعة قدره (320 ألف جنيه) وإجراء عدة عمليات سحب من فرع البنك واستخراج بطاقة ائتمانية على ذلك الحساب، وقيامها بتحويل مبلغ (400 ألف جنيه) لشريكها بحسابه ببنك آخر وقدرت قيمة تلك المبالغ (935 ألف جنيه).

عقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة، أمكن ضبط المتهمين، وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة، واعتراف المتهم بتحصله على 350 ألف جنيه من المتهمة، قام باستثمارها في تجارة وتصنيع الأدوات المعدنية بالورشة الخاصة به، وضُبط بإرشاده 100 ألف جنيه.

كما اعترفت المتهمة بقيامها بإجراء أعمال تشطيب بالشقة السكنية الخاصة بهما بمنطقة الخصوص، وتجهيزها بالأدوات والأجهزة الكهربائية والمنزلية، وسداد قرض خاص بها بأحد البنوك، فضلاً عن سداد بعض ديونها لبعض الأشخاص بمنطقة الخصوص، وضبط بإرشادها مبلغ (90 ألف جنيه)، والبطاقة الإئتمانية التي قامت باستصدارها من البنك باسم المجني عليها، واستخدامها في سحب بعض المبالغ المالية من ماكينات الصراف الآلي، وأضافت أنها أتلفت بطاقة الرقم القومي الخاصة بالعميلة، بعد علمها باكتشاف الواقعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

?>