فضيحة جديدة.. تسريب بيانات 3 ملايين حساب “فيسبوك”

فضيحة جديدة.. تسريب بيانات 3 ملايين حساب “فيسبوك”

مشاركة

كشف تقرير جديد نشره موقع “New Scientist” عن تسريب بيانات 3 ملايين حساب على موقع “فيسبوك“، من خلال تطبيق يدعى myPersonality والذي شارك في تطويره أليكسندر نيكس، أحد أبرز باحثي الشركة المثيرة للجدل كامبريدج أناليتكا البريطانية.

وأكد الباحثون الذين اكتشفوا هذه البيانات، أن 6 ملايين شخص استخدموا التطبيق النفسي، والذي يقدم اختبارات لهم ليتعرفوا على شخصياتهم وفقًا لإجاباتهم، من ضمنهم 3 ملايين تقريبًا وافقوا على مشاركة تلك الإجابات وبياناتهم، بشكل لا يكشف هويتهم الحقيقية، مع شركات الطرف الثالث.

وأضاف التقرير أنه قد تم تخزين تلك البيانات على موقع ليتشارك الباحثون المخول لهم الوصول لتلك البيانات، من خلال واجهة مؤمنة بكلمة مرور واسم مستخدم، ولكن ببحث بسيط على الإنترنت، يمكن الوصول لهم، ويصبح حينها هذا الكم الضخم من المعلومات متاحًا للجميع، وفقًا لما نشره موقع ذا ڤيرج التقني.

وأشار التقرير إلى أن سجلات فريق العمل وراء التطبيق تكشف عن أن التطبيق بدأ تطويره منذ 2009، وانضم نيكس إلى فريق عمله وتعاون معهم حتى منتصف 2014، وقد كان مؤسس التطبيق عندما دشنه غير مدرك للالتزامات الأخلاقية التي يجب أن يلتزم بها عند تعامله مع بيانات المستخدمين على فيسبوك.

وأكد المتحدث الرسمي باسم “فيسبوك”، أن المنصة ستفحص التطبيق وتراجع كافة ما يقوم به داخل قاعدة بيانات مستخدميها، وكذلك طبيعة التزامها بقواعد استخدام تلك البيانات بما يحمي خصوصيتها، وسيتم وقفه فورًا حال امتنع عن التعاون أو تم التأكد من أنه مخالف لها.

يذكر أن فيسبوك قد حذف مؤخرًا 200 تطبيق من منصتها، بعضها لم يتعاون مع فيسبوك في عملية المراجعة العامة التي يجريها فيسبوك على التطبيقات وخدمات الطرف الثالث التي تتصل بقاعدة بياناته، والبعض الآخر كان مخالفًا قواعد المنصة.

لا تعليقات

اترك تعليق